الزراعة

prodcution-cycle-icon

دورة الإنتاج

تنمو فاكهة الكيوي على أغصان شجيرات الكيوي، والتي تتشابه مع أغصان العنب.

وكما أن للعنب الظروف المثالية الخاصة بها، كذلك الكيوي. توفر نيوزيلندا المناخ المثالي لزراعة فاكهة الكيوي، مع أشعة الشمس الوافرة وكمية مطر المطر الغزيرة ودرجة الحرارة المناسبة في فصل الشتاء. بالإضافة إلى تربتها الخصبة والحمضية بعض الشيء التي تجعل أرضها مناسبة لزراعة الكيوي

موسم نمو فاكهة الكيوي طويل:
إنه يصل إلى 240 يومًا في السنة

icon_winterالشتاء
تتمثل الخطوة الأولى لمزارع الكيوي في قطع الأغصان. وبعد قطع الأغصان ستبدأ في النمو مرة أخرى

icon_springالربيع
مع بداية الربيع، تبدأ البراعم في الظهور، وبعد فترة تتفتح البراعم لتصبح أزهار فاكهة الكيوي. وكما هو الحال في العديد من الفواكه، يقوم النحل بتلقيح الزهور، ثم تتحول الزهور إلى توت صغير

icon_summerالصيف
خلال أشهر الصيف، تنمو الثمار وتزدهر. ويجب على المزارع أن يبدأ التقليم للتأكد من أن كل ثمرة من ثمار الكيوي لها مساحة كافية

icon_autumnالخريف
عندما تصبح ثمار الكيوي جيدة وناضجة وذات جودة مناسبة، يمكن قطفها. يعمل المئات من جامعي فاكهة الكيوي في ذات الوقت في كل مزرعة، وتؤخذ الكيوي المنتقاة إلى المخزن، حيث يتم تخزينها للنقل والاستعداد لرحلتها إليكم